323
الفتاوى - المعاملات – الخطبة والنكاح - الفتوى 057 : هل يجوز للخاطب أن يخرج مع خطيبته من دون عقد قران؟ .
لفضيلة الدكتور محمد راتب النابلسي بتاريخ: 2015-01-14
بسم الله الرحمن الرحيم

سؤال:

فضيلة الدكتور محمد راتب النابلسي المحترم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
هل الخطبة بين الشاب والفتاة بدون عقد قران جائز أم لا؟
وكيف يجب أن تكون العلاقة بينهما في هذه الفترة ؟
مثل الخروج إلى مكان، عام الرؤية بدون حجاب، وكم يجب أن تبقى مدة الخطوبة ؟
وجزاكم الله عنا كل خير

الجواب :

بسم الله الرحمن الرحيم والصلاة والسلام على سيدنا محمد الصادق الوعد الأمين وبعد.
الأخ الكريم / الأخت الكريمة
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
إجابة على سؤالكم، نفيدكم بما يلي:

أولاً: لا يجوز .

ثانياً: والله هذه الخطبة غربية أن أخطبها وأزورهم كثيراً وآخذها إلى أماكن عامة وقد آخذها إلى نزهة، هذا النوع غير إسلامي إطلاقاً.

الخطبة ....

أنظر إليها فإن ذلك أحرى أن يؤدم بينكم، فانظر إليها في حضور محارمها وتحدثك حديثاً طويلاً مرة ومرتين وثلاثة وانتهى الأمر، وبعد ذلك إما زواج أو رفض.
أما أننا سنجرب بعضنا هذا كلام من ؟ كلام الشيطان أن نأخذها أشهر عديدة ومديدة وزيارات وخروج من البيت، هناك حالات لا يتصور شدة الألم الذي يصيب الآباء والأمهات منها، خطبة صار في حمل مثلاً ثم اختفى الخطيب ماذا نعمل ؟ كل إنسان يُفرط بقواعد الدين يدفع الثمن باهظاً جداً، الفتاة تخطب من بيت أهلها ويراها الخاطب مرتين أو ثلاثة ويحدثها فإما أن يعقد عليها عقداً شرعياً وإما أن ينصرف بحال سبيله، أما أن يتسلى وأن يجرب هذه الخطبة غربية ما أنزل الله بها من سلطان.
الدكتور محمد راتب النابلسي
والحمد لله رب العالمين
الخدمات البريدية للموسوعة
صفحة الاشتراك البريدي لجديد الموسوعة وخدمة ارسال الحكم اليومية. والاشتراك بأقسام خدمة التلقيم المبسط جداً المعروف باسم RSS