المؤلفات - كتاب ومضات في الإسلام – الباب الأول - الفقرة (06-29) : مفهوم النصر

2005-06-03

: مفهوم النضر

 مفهوم النصر من المفاهيم التي التبس أمرها على معظم المسلمين، بل وعلى بعض المتحمسين لدعوته المباركة، الأمر الذي أدى إلى اختلافهم في أحكامهم ومواقفهم إزاء الأحداث الجارية والمشهودة في عالمنا الإسلامي . فالبعض يظن أن النصر هو تحقيق الأهداف الاجتماعية أو الاقتصادية أو السياسية أو العسكرية مما يسعى إليه المؤمنون، فإذا بلغوا هذه الأهداف فهم منتصرون، وإلا فهم منهزمون . هذا فهم قاصر لانغماسه في الحسابات المادية البحتة دون النظر إلى غيرها .
البعض الآخر يتوهم أن النصر هبة إلهية، يمنُّ الله بها على من يشاء من عباده، من غير اشتراط الاستحقاق لهذا النصر أو الاستعداد والتهيؤ له، وهذا فهم خاطئ لأنه مخالف لسنن الله الكونية:

﴿ لَيْسَ بِأَمَانِيِّكُمْ وَلَا أَمَانِيِّ أَهْلِ الْكِتَابِ﴾

( سورة النساء الآية: 123 )

 وقال:

﴿ وَأَعِدُّوا لَهُمْ مَا اسْتَطَعْتُمْ مِنْ قُوَّةٍ﴾

( سورة الأنفال الآية: 60 )

 لكن في إطار الصراع بين المؤمنين وأعدائهم قد يستفحل الجور، وقد ينتصر الظلم، وقد يظهر البغي والفساد، فأين نصر الله ؟ النصر قد يكون مبدئياً، وقد يكون واقعياً.
مفهوم النضر
 مفهوم النصر من المفاهيم التي التبس أمرها على معظم المسلمين، بل وعلى بعض المتحمسين لدعوته المباركة، الأمر الذي أدى إلى اختلافهم في أحكامهم ومواقفهم إزاء الأحداث الجارية والمشهودة في عالمنا الإسلامي . فالبعض يظن أن النصر هو تحقيق الأهداف الاجتماعية أو الاقتصادية أو السياسية أو العسكرية مما يسعى إليه المؤمنون، فإذا بلغوا هذه الأهداف فهم منتصرون، وإلا فهم منهزمون . هذا فهم قاصر لانغماسه في الحسابات المادية البحتة دون النظر إلى غيرها .
البعض الآخر يتوهم أن النصر هبة إلهية، يمنُّ الله بها على من يشاء من عباده، من غير اشتراط الاستحقاق لهذا النصر أو الاستعداد والتهيؤ له، وهذا فهم خاطئ لأنه مخالف لسنن الله الكونية:

﴿ لَيْسَ بِأَمَانِيِّكُمْ وَلَا أَمَانِيِّ أَهْلِ الْكِتَابِ﴾

( سورة النساء الآية: 123 )

وقال:

﴿ وَأَعِدُّوا لَهُمْ مَا اسْتَطَعْتُمْ مِنْ قُوَّةٍ﴾

( سورة الأنفال الآية: 60 )

 لكن في إطار الصراع بين المؤمنين وأعدائهم قد يستفحل الجور، وقد ينتصر الظلم، وقد يظهر البغي والفساد، فأين نصر الله ؟ النصر قد يكون مبدئياً، وقد يكون واقعياً.