وضع داكن
13-07-2024
Logo
الروائع العلمية : الرائعة 063 - الأسماك آية من آيات الله الدالة على عظمته.
   
 
 
 بسـم اللـه الرحمـن الرحيـم  
 

البحر أكبر آيةٍ تدلُّ على الله:


﴿اللَّهُ الَّذِي سَخَّرَ لَكُمُ الْبَحْرَ﴾  البحر – كما تعلمون أيها الإخوة- يشكِّل أربعة أخماس اليابسة، أي أوروبا، وأمريكا، وآسيا، وإفريقيا، وأوقيانوسيا، هذه القارَّات الخمس، وإذا كان هناك قارَّة سادسة هي القطب الشمالي والجنوبي، هذه القارَّات الست لا تزيد عن خمس حجم سطح الأرض، بينما أربعة أخماس الأرض بحر،هذا البحر أكبر آيةٍ تدلُّ على الله، وقد أحصى العلماء في البحر ما يزيد عن مليون نوع من الأسماك، والمُطَّلعون على أشكال هذه الأسماك، وأحجامها، وألوانها، وخصائصها يأخذهم العجب الشديد،أسماك عملاقة كالحيتان، تزن مئة وخمسين طنًّا،أسماك تعيش في قعر المحيطات لها أرجل تمشي،أسماك سلاحها تعطي ومضة كهربائيَّة تقتل مَن أمامها، ستمئة فولط،أسماك عندها مصابيح كهربائيَّة تتألَّق فترى طريقها،أسماك تُطلِق سحابة دُخَّانيَّة تعمّي عن مكانها،أسماك كالكرات،أسماك متطاولة،أسماك كالحيتان، أسماك كالقنفذ،أسماك كالخنازير،أي عدد أنواع الأسماك لا يُعدُّ ولا يحصى، ومن له إطلاع على أشكالها بمصوَّرات أو بكتب شيء لا يُصدَّق.

﴿اللَّهُ الَّذِي سَخَّرَ لَكُمُ الْبَحْرَ﴾  توجد أسماك في البحار كالأزهار تماماً، إناء فيه أزهار، فإذا مرَّت سمكةٌ لامستها أغصان هذه الأزهار خُدِّرت، وسقطت، وابتلعتها.

توجد أسماك في البحار كالطبيبات، يصطفُّ أمامها السمك في نَسَقٍ طويل، وتعيش هذه الأسماك على القروح التي تتوضَّع على جلد الأسماك تنظِّفها،وكأن هناك عرفاً في البحار أن هذه الأسماك التي تعمل كطبيبات لا أحد يلتهمها، إنها في حصن، وقد قرأت بحثاً مطوَّلاً حول هذا الموضوع، ورأيت بأمِّ عيني الصورة الملوَّنة كيف أنَّ نسقاً طويلاً من الأسماك ينتظر كل منها دوره في المعالجة، هذا السمك فيه آيات عظيمة جداً، كيف السمك مسخَّر لنا؟


المصدر: التفسير المطول-الدرس : 3 - سورة الجاثية - تفسير الآيتان 12 – 13 التفكُّر في خلق السماوات والأرض من أرقى العبادات

إخفاء الصور