وضع داكن
27-05-2024
Logo
برنامج سفراء الهدى - الحلقة : 09 - علاقة المسلم بأسماء الله
رابط إضافي لمشاهدة الفيديو اضغط هنا
×
   
 
 
 بسـم اللـه الرحمـن الرحيـم  
 
المقدم: 
أنا أسأل عن أسماء الله الحسنى وعلاقة المسلم بأسماء الله الحسنى لتكون أيضاً للهداية له.
الدكتور محمد راتب النابلسي:
سيدي الله -عزَّ وجلَّ- أسماؤه حسنى صفاته عُلا، الذات الإلهية لن تستطيع أن تصل إليها إلا بالاستقامة أولاً، إلغاء الاستقامة يعني التيار توقف، بملم واحد -أنا أحضر شيئاً بسيطاً- بملم واحد توقف التيار، فلا صغيرة مع الإصرار ولا كبيرة مع الاستغفار، فمعرفة الله أصل هذا الدين، هو صاحب الأسماء الحسنى والصفات العُلا.
 القرآن الكريم أسماؤه كلها بالقرآن الكريم لذلك هذا الكتاب يحتاج إلى تدبر: الرحمن، الرحيم، الأول، الآخر، الظاهر، الباطن، أسماء الله:

(( إنَّ لِلَّهِ تِسْعَةً وتِسْعِينَ اسْمًا مِئَةً إلَّا واحِدًا، مَن أحْصَاهَا دَخَلَ الجَنَّةَ ))

[ صحيح البخاري عن أبي هريرة  ]

 الإحصاء غير التعداد، الإحصاء لو أن صفاً فيه 50 طالباً، العدّ: هو 50، الإحصاء: يوجد 12 متفوقاً، يوجد 7أيتام، دراسة طالب طالب.
المقدم: 
 التفاصيل.
الدكتور محمد راتب النابلسي:
 الإحصاء بالتفاصيل أما العد سهل جداً (مَن أحْصَاهَا دَخَلَ الجَنَّة) ، نحن نستطيع أن نتقرب إلى الله بأسمائه العلا ،هو رحيم:

(( الرَّاحمونَ يرحمُهُمُ الرَّحمنُ. ارحَموا من في الأرضِ يرحَمْكم من في السَّماءِ ))

[ أخرجه أبو داود، والترمذي، وأحمد عن عبد الله بن عمرو  ]

 

(( ابغوني الضُّعفاءَ، فإنَّما تُرزَقونَ وتُنصَرونَ بضُعفائِكُم ))

[ أخرجه أبو داود عن أبي الدرداء   ]

ما هذا النص؟! هذا الضعيف إذا أطعمته إن كان جائعاً، أسكنته إن كان مشرداً، عالجته إن كان مريضاً، يُحكي بها ساعة هذه (فإنَّما تُرزَقونَ وتُنصَرونَ بضُعفائِكُم)
المقدم: 
الله، الله!!
الدكتور محمد راتب النابلسي:
أمر ليس سهلاً إطلاقاً هذا الفقير نطعمه إن كان جائعاً، نكسوه إن كان عارياً، نعلمه إن كان جاهلا ً، ننصره إن كان مظلوماً، نكمل كثيراً...، فإذا أقمنا أمر الله هكذا نُصرنا قطعاً قانون النصر والرزق، إنما حرف مشدد قصر وحصر (تُرزَقونَ وتُنصَرونَ بضُعفائِكُم)
المقدم: 
بضعفائكم، الله الله!!
الدكتور محمد راتب النابلسي:
أطعم الضعيف، علّم الضعيف، داوِ للضعيف، اكسُ الضعيف، اسكنه ببيت، الطرائق إلى الخالق بعدد أنفاس الخلائق.
 المقدم: 
هنا يكون النصر؟ 
الدكتور محمد راتب النابلسي:
هذا هو.
المقدم: 
تنصرون وترزقون، الله الله!!
الدكتور محمد راتب النابلسي:
 هذه حياتنا اليوم (فإنَّما تُرزَقونَ وتُنصَرونَ بضُعفائِكُم) كلام النبي وحي يوحى؛ وحي غير مرتل، هناك وحي قرآن، والنبي كلامه وحي.

﴿ وَمَا يَنطِقُ عَنِ ٱلْهَوَىٰٓ(3)إِنْ هُوَ إِلَّا وَحْىٌ يُوحَىٰ(4) ﴾

[ سورة النجم  ]

 فالقرآن وحي محفوظ، والسنة تحتاج إلى تأكد من صحتها فقط.

الملف مدقق

الاستماع للدرس

00:00/00:00

تحميل النص

إخفاء الصور